المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : طلاب سعوديين ينشرون الخير في امريكا


قوقل نت
2015-01-09, 11:04 PM
طلاب سعوديين ينشرون الخير في امريكا

http://rooosana.ps/Down.php?d=QmRJ

قدّمت منظمة “هاند باي هاند”، التي تضمّ مجموعةً من الطلاب السعوديين المُبتعثين للدراسة بالجامعات الأمريكية، صورةً مشرّفةً في مجال العمل التطوعي والإنساني وإرساء قيم التسامح والتعاون في خدمة المجتمع في مقار إقامتهم بالولايات المتحدة.

وتؤدي “المدرسة العربية” وهي إحدى الفرق المشاركة في مسابقة “هاند باي هاند” التطوعية في أمريكا، هذه المهمة من خلال تنفيذ عددٍ من الأنشطة والبرامج، منها برنامجٌ منتظمٌ لتعليم القرآن الكريم واللغة العربية للأطفال المسلمين الذين وُلدوا في الخارج، إضافةً إلى تهيئة فصلٍ دراسي مجهزٍ بوسائل التعلم كافةً؛ لاستقبالهم يومَي السبت والأحد من كل أسبوع.

وتقوم هذه الفرقة بوضع آليةٍ مستمرةٍ للتقويم وتحفيز الطلاب الصغار على ممارسة العمل التطوعي من خلال زيارة دار العجزة.
وشملت أنشطة فريق “هاند باي هاند”، التي تمّ تنفيذها أخيراً، زيارة الأطفال الخدج في عددٍ من المستشفيات وتوزيع بعض المواد الغذائية على المحتاجين وشرح كيفية استخراج هوية ولاية بوسطن، إضافة إلى تنظيم المستودع الخاص بمنظمة اللاجئين بالولاية.

وتتضمّن الأنشطة كذلك تبني حملة للتبرُّع بالملابس الشتوية لتوزيعها على المحتاجين من سكان مدينة بوسطن، بالتعاون مع نادي الطلاب السعوديين بجامعة “لاسيل”، وفريق أصدقاء المجتمع، والفريق التطوعي بالمدينة، وذلك بحضور الفنان عبد الله القاسم نجم “ستاند أب كوميدي”.

وشملت أنشطة الفريق، ترتيب مصلى جامعة بوسطن وتجهيزه بكل ما يلزم من أثاثٍ ومفروشاتٍ وأنظمة إضاءةٍ وتنفيذ عددٍ من الأعمال التطوعية في كنيسة جامعة “منيسوتا”، من بينها تنظيف صالة العبادة، وغرفة ألعاب الأطفال، والمطبخ الخاص بالكنيسة؛ تقديراً لإدارة الكنيسة التي فتحت أبوابها للطلاب المسلمين بالجامعة لأداء صلاة الجمعة كل أسبوع.

وقال مدير العلاقات العامة في المنظمة المهندس محمد زمزمي: إن أنشطتهم في مجال العمل التطوعي وخدمة المجتمع في مقار ابتعاثهم بالولايات المتحدة، تمثل ترجمةً عمليةً واستلهاماً لتوجّهات ومبادرات خادم الحرمين الشريفين؛ لنشر قيم التسامح والتعاون بين كل أتباع الأديان والثقافات، ونبذ دعاوى التعصُّب والتطرُّف والكراهية.
وأشار إلى السعي للالتقاء حول القواسم المشتركة من أجل خير الإنسان؛ فضلاً عن تقديم صورةٍ موضوعيةٍ للشاب المسلم الواعي بتعاليم دينه والمنفتح على الآخر.

وأكّد “زمزمي”، الحرص على استمرار هذه الأنشطة بالتعاون والتنسيق مع الجهات المعنية كافةً بالعمل التطوعي على اختلاف مجالاته.